منتدى مدرسة الرويحة الأساسية للبنين

منتدى مدرسي ثقافي علمي ترفيهي للهيئة التدريسية وطلاب مدرسة الرويحة الاساسية للبنين
 
الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  اليوميةاليومية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  الأعضاءالأعضاء  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
» خطط لغة انجليثزية لكل الصفوق وتحليل محتوى
الأحد أكتوبر 16, 2011 10:16 pm من طرف SAMER AL-DAYYAT

» خطط دراسيه منوعه للمنهاج الاردني 2010-2010
الأربعاء سبتمبر 07, 2011 3:49 am من طرف تيسير عقل

» اهلا وسهلا بكم
الإثنين يوليو 25, 2011 9:33 pm من طرف صمتي عنواني

» اهلا وسهلا بكم
الإثنين يوليو 25, 2011 9:32 pm من طرف صمتي عنواني

» كنوز الحسنات
الإثنين يوليو 04, 2011 2:53 pm من طرف ايمن ابوحسان

» الهمزة المتوسطة
الإثنين يوليو 04, 2011 2:44 pm من طرف ايمن ابوحسان

» علاما ت الفصل الثاني قريبا هنا
الإثنين يونيو 06, 2011 9:47 am من طرف حمزة الدواهيك

» علامات الفصل الدراسي الثاني لجميع الصفوف التي يدرسها المعلم حمزة الدواهيك ( قريبا )
الإثنين يونيو 06, 2011 9:46 am من طرف حمزة الدواهيك

» شكرررررررررررررررررررررررررررررررررا
الخميس مارس 10, 2011 7:34 pm من طرف زيد

ازرار التصفُّح
 البوابة
 الصفحة الرئيسية
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 ابحـث
منتدى
التبادل الاعلاني
احداث منتدى مجاني

شاطر | 
 

 السلط منذ القديم

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ايمن صوالحه



عدد المساهمات : 41
تاريخ التسجيل : 22/03/2010
العمر : 38

مُساهمةموضوع: السلط منذ القديم   الثلاثاء سبتمبر 14, 2010 2:56 pm

للسلط حاضرة البلقاء في الوجدان الأدبي والفني مكانة، مثلما هي معلمٌ شاهد على نهضة الأردن وعمرانه. وفي اللوحة التشكيلية حظيت المدينة بفنانين يحملونها إلى الجوار العربي والعالمي، ويباهون بأصالتها وأدراجها ومضافاتها ونوافذها المطلّة على كروم التين والزيتون والعنب.
يقول الفنان خلدون أبو طالب إنّه استفاد من الطبيعية السلطية العامرة بالوجوه الطيّبة والدور الراسخة، فتخصص في تصويرها ورسمها وربما في عمل أفلام عنها؛ مستثمراً دراسته التصوير الفوتوغرافي والسينمائي والتلفزيوني في ليفربول.
ينهج أبو طالب، نائب رئيس رابطة الفنانين التشكيليين، الواقعية والرمزية الواقعية، كما يقول، في الاحتفاء بشواهد السلط، من مثل: بيت أبو جابر، والسرايا، ومدرسة طارق بن زياد، وبيت مهيار، وبيوت الجدعة، وبيت الخليلي، وكنيسة الخضر، وكنيسة الدير وسوق السكافيّة، وشارع الميدان، والكثير مما هو أصيل من العمائر والبيوت والأسواق القديمة.
ويهتمّ أبو طالب، رئيس جمعية البلقاء للفنون التشكيلية، بفضاء البيت السلطي من داخله، مصوّراً العقود والبسطات والمضافات والشبابيك والعيون التي تطلّ منها على فضاء الجيران الأقارب والسوق والجبل. وينتقل أبو طالب، عضو الجمعية الأردنية للتصوير، إلى شارع الميدان، ومكان تجمع الحرف اليدوية وآثار البادية والريف، ومستلزمات الحدادة وأماكن بيع أدوات الزينة والسروجيّة، ذاكراً المرياع والقراقيع والمعرقة، وأشياء كثيرة دالة، مستنتجاً أن معارض فنيّة كثيرة تحتاجها السلط للتعريف بما تتوافر عليه طبيعتها الاجتماعية والاقتصادية والثقافية والإنسانية والجغرافية.
يعتمد أبو طالب مزج الألوان والظل والنور، معرباً عن احترامه لموسيقيين وشعراء وروائيين ونحاتين يسقطون أنفسهم في أعمالهم، مبيناً أنه يحمّل لوحته حنيناً إلى الزمان الجميل، متوخياً التذكير بالأيام السعيدة، وإعادة أبناء السلط في عمان والمحافظات الأردنية الأخرى إلى مسقط الرأس وبيوتهم هناك، وهو ما أثّر في كثير منهم كما يقول؛ خصوصاً اللوحات التي نقلت مواسم الحصاد وقطاف الزيتون وتعاليل المضافات.
يقدّم أبو طالب، عضوُ جمعية المكتبات الأردنية، المتلقي العادي على المتلقي الفنان، كما يؤكد، لأنه يلامس فيه عواطفه الكامنة في ذاكرة المكان، وهي وسيلته التي لا تنفي نقاشه الفني مع المتخصصين في التكوين اللوني.
ينظر أبو طالب إلى فنانين بعينهم يخلطون مراحل العمل الفني ومدارسه، ويقفزون سريعاً، مدللاً بأن التجريد فُهم على غير حقيقته عندهم، ويرى أن الصورة الفوتوغرافية تتطلب شروطاً والتزاماً في اقتناص أهدافها وطقوس ما قبل المداهمة.
في اللوحة التشكيلية يؤلف أبو طالب بين المائي الكثيف والرطب والألوان الزيتية، ويعتقد أن رابطة الفنانين التشكيليين قدمت إنجازات قوية في الفترة الأخيرة. ويرى أن اعتماد السلط مدينة ثقافة أردنية لعام ألفين وثمانية أمرٌ طيب في ظل الحراك الثقافي الذي اعتنى به جلالة الملك عبدالله الثاني، ونفّذته وزارة الثقافة.
ينقل أبو طالب في معارضه بكندا وبريطانيا المكان الأردني إلى العالم ، ويظل يتغنى بجلعاد وطقوس الانسجام مع المكان الأردني، الذي قال عنه إنه حاز على إعجاب المحيط الأجنبي، ويستعد أبو طالب قريباً لتخصيص معرض كامل عن (المنقلة) اللعبة التقليدية المعروفة في السلط التي ما تزال تعيش وتتداولها أيدي حنونة من ذلك الزمان.

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
السلط منذ القديم
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى مدرسة الرويحة الأساسية للبنين :: قسم نادي اللغة العربية-
انتقل الى: